Enter your keyword

معالم مصر

landmark1

مرحباً بكم فى مصر

مصر دولة تتوسط عدة قارات، فهي تقع شمال شرق أفريقيا وجنوب غرب آسيا ويصلها بقارة آسيا جسر بري يتمثل في شبه جزيرة سيناء. تبلغ مساحة مصر 1,010,000  كيلومتر مربع (390,000  ميل مربع) يقع أغلبها في شمال أفريقيا ويحدها من الشمال البحر المتوسط ومن الشمال الشرقي قطاع غزة وإسرائيل ومن الشرق خليج العقبة ومن الشرق والجنوب البحر الأحمر ومن الجنوب السودان ومن الغرب ليبيا.

وتعد مصر إحدى أكثر الدول اكتظاظًا بالسكان في أفريقيا والشرق الأوسط وتحتل المركز الخامس عشر على مستوى العالم من حيث الكثافة السكانية.

تتمتع مصر بتاريخ أعرق من أية دولة حديثة، إذ أنها عامرة بالسكان منذ الألفية العاشرة قبل الميلاد. حضارتها القديمة كانت الأكثر تقدمًا في حينها وتركت لنا آثارًا رائعة مثل أهرامات الجيزة وأبي الهول العظيم. وأطلالها الأثرية، مثل منف وطيبة والكرنك ووادي الملوك الموجود خارج الأقصر إنما ينصب عليها اهتمام علماء الآثار وغيرهم على حدٍ سواء. وتراث مصر الثقافي الغني وكذلك جاذبية نهر النيل وشاطئ البحر الأحمر جميعهم منحوا السياحة نصيبًا حيويًا من الاقتصاد؛ إذ أن 12% من طاقة العمل بالبلد تعمل بها.

كانت الحضارة المصرية القديمة من أول وأعظم الحضارات. وقد بلغ التراث المصري القديم درجة من التعقيد والاستقرار مكنته من التأثير على الحضارات اللاحقة في أوروبا والشرق الأدنى وأفريقيا. عقب الحقبة الفرعونية، تأثر المصريون أنفسهم بالثقافات الهيلينية والمسيحية والإسلامية. واليوم، نرى الكثير من جوانب الثقافة المصرية القديمة موجودة ومتصلة بعناصر أكثر حداثة مثل تأثير الثقافة الغربية الحديثة التي تأثرت في الأساس بمصر القديمة.

أصبحت مصر الحديثة مجددًا ملهمة العالم بثورتها في الخامس والعشرين من يناير 2011 والتي تعتبر من أكبر وأكثر الثورات شمولا وسلمية في التاريخ، حيث نزل قرابة العشرين مليون مصري إلى الشوارع في فترة 18 يومًا ليطيحوا برئيس استبد بالحكم لثلاثين عامًا ونظام استشرى في البلاد عبر 60 عامًا.

landmark2

معالم مصر الشهيرة

المكان : مصر
مِصْرَ أو رسمياً جُمهورِيةُ مِصرَ العَرَبيةِ، دولة عربية تقع في الركن الشمالي الشرقي من قارة أفريقيا، ولديها امتداد آسيوي، حيث تقع شبه جزيرة سيناء داخل قارة آسيا فهي دولة عابرة للقارات. تمتع ببعض معالم مصر الشهيرة.

 

  1. المساحة: ١٬٠٠١٬٤٥٠ كم²
  2. العملة: جنيه مصري

 

landmark3

الأساطير المصرية القديمة

المكان : مصر

أسطورة إيزيس و أوزوريس و حورس

حسب الأسطورة المصرية، فإن الشر بدأ في الظهور على الأرض، بغيرة ست من أخيه أوزوريس وخاصة بعد إعلان الأخير ملكًا على مصر. فأوزيريس قـُتل بيد أخيه ست، -رمز الشر . تقص الأسطورة أن ست قام بعمل احتفالية عرض فيها تابوتا رائعا وقال أنه سيكون هدية لمن يأتي على مقاسه . قام الحاضرون بالاستلقاء فيه لكنه لم يكن مناسبا إلا لأوزيريس . وعندما استلقى فيه أوزيريس أغلق ست عليه التابوت وألقاه في النيل . لكن إيزيس زوجته وجدت التابوت وحاولت إنقاذه . فعلم ست بذلك وقام بتمزيق جسد أوزيريس وتفريق أشلائه على جميع مقاطعات مصر . لكن إيزيس بمساعدة أختها نفتيس استطاعتا تجميع أشلاء أوزوريس . وبعد تجميع كافة الأشلاء ساعد إيزيس الإله أنوبيس – إله التحنيط وحارس العالم الآخر ،و المسؤول عن إعلان النتيجة النهائية للمتوفى- ساعدها في تحنيط زوجها , وكافأته الربة إيزيس بعد ذلك بفهم حديث البشر. أعاد رع الحياة لأوزوريس لمدة يوم واحد لتنجب منه أيزيس ولدها حورس. خبأت إيزيس الطفل في مستنقعات الدلتا تحت رعاية الإلهة حتحور (البقرة المرضعة)، ليشب بعدها ويشن الحرب على عمه ست انتقاماً لوالده أوزيريس . وينتصر حورس (رمزه الصقر) على ست . وبعد محاكمة عادلة برئاسة جده الإله جب، يحصل حورس على أن يكون ملك مصر على الأرض ، أما أوزوريس فينصب حاكمًا لعالم الموتى. وأما ست فأصبح إله يرمز للشر والعنف .

في كل مكان وجدت فيه إيزيس جزءا من جسد أوزوريس بنى المصريون فيه المعابد, مثل معبد أبيدوس الذي يؤرخ لهذه الحادثة . وموقع معبد أبيدوس أقيم في العاصمة الأولى لمصر القديمة حيث وجدت رأس أوزيريس . وفي رسومات المعبد الذي أقامه الملك سيتي الأول أبو رمسيس الثاني الشهير تشرح التصويرات الجدارية ما قامت به إيزيس من تجميع لجسد أوزيريس , وعملية المجامعة بينهما التي نتج عنها حمل ابنهما الإله حورس, الذي تصدى لأخذ ثأر أبيه من عمه. وبسبب انتصاره على الموت وهب أوزيريس الحياة الأبدية والألوهية على العالم الثاني.( المصدر ويكيبيديا)